رقصة الروح

الزار طقس غنائي راقص له بعد روحاني بدأ في الحبشة من مئات السنين ودخل مصر واختلط بثقافتها الشعبية.

رغم تلاشي شعبية الزار في مصر إلا أنه لا يزال هناك القليل من ممارسيه والمصدقين في قدرته على حل مشاكلهم وعلاج أمراضهم من خلال الحركة على الإيقاعات الموسيقية.

في هذه الحلقة، سنتعرف على ممارسة قديمة يبقيها على قيد الحياة ممارسين وفنانين وقليل من المصدقين في سحرها.

أنتجت هذه الحلقة هبة عفيفي، نادين شاكر، وزينة دويدار، بدعم تحريري من شهد الطخيم، دانا بالوط، هبة فيشر، وشهر بني عودة. تصميم صوتي وتأليف موسيقي لمحمد خريزات.

برنامج جسدي من إنتاج شبكة كيرنينج كلتشرز. يمكنكم دعم هذا البرنامج عبر patreon.com/kerningcultures بمبلغ يبدأ من دولار واحد في الشهر.

Support the show: https://patreon.com/kerningcultures

Transcript

Click to Expand

(المقدمة)

 ما بدراش، ولا كأني عالأرض.. ولا على حاجة.

 بتحسي بإيه؟

 بحس براحة، بتبقي جاية جسمك واجعك وتعبانة

 بيريحك؟

 آيوة، وتمشي بقى الحمدلله كأنك كشفتي وخدتي علاج كمان.

شهد: حلقة انهاردة عن الزار. الزار هو بشكل مبسط ممارسة شعبية بدأت في الحبشة من مئات السنين، وهي عبارة عن طقس غنائي راقص، بتصاحبه مظاهر تانية زي استخدام البخور ودبح الأضحية وبيعتقد إن ليه قدرات خاصة بتساعد في التخلص من الأرواح الشريرة اللي بتلبس جسم الإنسان وتسببله المرض.

 أنا الصراحة ماكنتش أعرف كتير عن الزار قبل الحلقة دي بس نادين وهبة، بما إنكم من مصر، انتو سمعتوا عن الزار من زمان لأنه كانت ليه شعبية كبيرة في مصر واختلط بثقافتها الشعبية وحتى ظهر في أفلام كتير، صح؟ 

نادين: إحنا فعلاً كان عندنا فكرة مسبقة عن الزار بس كانت مختلفة جداُ عن اللي شفناه في الحقيقة.

 في الأفلام المصرية الكتير اللي اتعملت عن الزار كان على طول بيظهر كممارسة مرعبة ولكن ضرورية للشفاء…

هبة: كنا بنشوف واحدة مرعوبة بتحاوطها مجموعة ماسكين طبل وبخور وشكلهم يخوف، يفضلوا يقفلوا عليها الدايرة والإيقاع اللي بيلعبوه بيعلى لحد ما تقوم الست اللي بتخضع للزار مصرخة ويغمى عليها. والمفروض كده إنها لما تفوق تكون مشكلتها اتحلت 

بعد الموسيقى: 

نادين: ده جزء من فيلم الإنس والجن،  اللي اتعرض سنة 85، بطولة عادل إمام ويسرا 

 لكن اللي شفناه في الزار عند أم سيد كان مختلف جداً 

شهد: هبة ونادين هياخدونا ممعاهم في زيارة لإحدى ممارسات الزار القلائل اللي لسه موجودين بمصر بعد ما شعبيته قلت مع الزمن وبدأ غلبية الناس يعتبروه خرافات. هنقابل عند أم سيد ستات لسه بيؤمنوا بقدرته وبيعتمدوا عليه في حل مشاكلهم

(تتر برنامج جسدي)

 انا الحاجة ام سيّد، احنا أبًا عن جد، يعني والدتي، جدي، طول عمرنا في الشغل دا. وهي بتبقى زي حالة نفسية، بتطلع الطاقة اللي جواها، بيرتاح، بتبقى مرتاحة في الحاجات دي، بتبقى مرتاحة.

نادين: أم سيد كودية، الكودية في تراث الزار هي اللي بتتواصل مع الأرواح وتتخلص منها. ده كان زمان بس دلوقتي أم سيد بيختصر دورها في أنها تستضيف جلسة زار في بيتها في حارة ضيقة في حي إمبابة في القاهرة كل ثلاثاء. 

هبة: دورنا كتير على ما لقينا أم سيد لأن الناس اللي لسه بتشتغل في الزار في مصر بقت قليلة جداً وحتى الناس اللي لسه بيصدقوا فيه وبيلجأوا له بقوا أقل بكتير من زمان.

نادين: خلينا نوصفلكم المكان. احنا في أوضة في بيت أم سيد تقريباً 3متر في 3متر. الأوضة لونها أصفر ودهانها متقشر، مفيهاش موبيليا غير كراسي صغيرة جمب الحيطة. قاعد عليها انهاردة 3 ستات جم يحضروا الزار.

هبة: رغم إن الزار فيه وراه معتقدات مفصلة ليها علاقة بعالم الأرواح بس الحقيقة إحنا في الحلقة انهاردة مش هنتعمق في الجزء الروحاني، اللي شدنا للقصة دي هو الجزء المتعلق بالجسم، قدرة الحركة والإيقاعات على الشفاء

أم عبير: ممكن ذي محضرتك تروحي الديسكو لما بتروحي الديسكو بتعملي ايه؟ بترقصي. بس انا مش حروح الديسكو ارقص، مش حروح كباريه ارقص، ف هو دا ممكن يكون حالتي النفسية بتاعتي، فاهمة؟ بس! 

 حضرتك مش بالنسبالك مش موضوع أرواح وكدة؟ موضوع انه حاجة بتريحك…

أم عبير: هي بصي كله، عشان محدش يضحك عليكي، هو عبارة عن حالة نفسية، زي انت كدة لما بتروحي مكان وبتحسي فيه اللي هو الرقص، اللي انتو بترقصوه كولادي، بترقصوا، يعني بتطلع من عندكو طاقة..

نادين: دي أم عبير، غيرنا اسمها بطلب منها. خلينا نستخدم تشبيها للزار بالرقص في الديسكو عشان نفهم أكتر إيه هو الزار. الحركة الرئيسية في الزار إسمها التفقير، وديي حاجة ممكن تكون قريبة جداً من الرقص على موسيقى الترانس. الحركة عبارة عن تحريك الجسم من قدام لورا ومن اليمين للشمال بشكل مكرر لحد ما بتوصل اللي بتعملها لحالة من النشوة. 

هبة: إحنا بنتكلم بالمؤنث لأن الأغلبية العظمى من اللي بيلجأوا للزار من الستات. 

أم عبير: نا احب الفرحة، اول ما اسمع الطبل والفرح خلاص أنا في دنيا بقى بتشوفيني كأنك انت بقى حاطة ميك اب، لابسة فستان سهرة، رايحة مكان انت عاجبك، بيبقى انا نفس شعوري

زكريا إبراهيم: وطبعًا الزار دا أول وسيلة من وسائل الطب النفسي، يعني هو بيلعب دور مهم جدًا في… تشافي الناس من خلال المزيكا، من خلال الغنا، من خلال ايقاعاتها القوية، من خلال الرقص الخاص جدًا، اللي هو التفقير، التفاعل الجسدي مع المزيكا القوية بيحرر الروح، بغض النظر عن فكرة ان في أسياد ورا الموضوع.

نادين: ده زكريا إبراهيم باحث في الموسيقى الشعبية ومدير مركز المصطبة اللي بيعمل على إحياء الفنون الشعبية،

زكريا إبراهيم: طبعًا عندهم اعتقاد ان في اسياد ركوشة، وياتوه، ويوروبي، والست الكبيرة، وكتير يعني، وغيره… عندهم عائلة كاملة أو عائلات كاملة من الأسياد اللي هي الارواح المتخيلة،

نادين: البعد الروحاني من الزار معتمد على تراث غني جداً بيصدق في وجود عالم كامل غير مرئي من الأسياد، يعني الأرواح، اللي ممكن لأسباب كتير تحتل جسم الإنسان وتمرضه.

نادين: ممكن بسبب إن واحدة عيطت في الحمام مثلاً أو بصت في المراية كتير، أو حد عملها عمل. المعتقد اللي ورا الزار مفصل ومتشعب جداً، الأرواح متقسمة لعائلات، كل روح موجودة في مكان معين وليها دور معين ومعروفة بكل تفاصيل شكلها وده بيحدد طريقة التخلص منها وبيحدد المزيكا اللي هتستخدم واللبس اللي هتلبسه اللي بتخضع للزار. 

زكريا إبراهيم:. هو بيسموها هنا حاجة اللي هي علاج الوهم بالوهم … ولكن الناس بتتعالج فعلًا، ليه؟ مزيكا، ايقاعات،تروح الست تلاقي مجتمع يعني في مجتمع ما تقابل فيه ستات بيساعدوا بعض وبالتالي بيبقى فيه النوع دا من الاحساس عند الست اللي بتشارك في نادي ليه معتقد ما وليه مادة فعالة، اللي هي مزيكا وايقاعات قوية جدًا تطورت عبر الزمن عشان تُلبي هذا الاحتياج الروحي عند المكتئب أو عند الباحث عن الخلاص أو المساعدة او أي حاجة.

(بريك – Break)

هبة: خلونا نحكيلكم الزار عند أم سيد بيمشي إزاي

في البداية أم سيد بتلف على الستات بالبخور، تقرا عليهم وتبخرهم من تحت الجلابية وكل واحدة بتدفع اللي تقدر عليه.  

(صوت أم سيد)

هبة: اليوم ده كان فيه 3 ستات جايين يحضروا او في لغتهم ينزلوا في الزار. كل واحدة بتحب دور معين ( الدور هو الأغنية اللي بتلعبها الفرقة) والريس أحمد، اللي نقدر نقول إنه المغني وقائد الفرقة الموسيقية لعب لكل واحدة الدور بتاعها

أم عبير: الأدوار دي سبحان الله انا بحبها، برتاح عليها، انا بحب الذكر بتاع الرسول والحاجات دي برتاح عليها.

أكتر واحدة رقصت أو فقرت أو نزلت انهاردة هي أم عبير،. الريس أحمد والفرقة بدؤوا في الدور اللي هي بتفضله، الستات كلها كانت بتتمايل على الإيقاع، بس أم عبير اللي دخلت دفعت 200 جنيه هي اللي كان الإيقاع بيعلا وينزل مع حركتها. 

(موسيقى الزار البطيئة في الخلفية) 

الإيقاع بيبدأ هادي وأم عبير بتتحرك من اليمين للشمال براسها وجزعها وإيديها، حركات أم عبير فيها من ميولة الرقص الشرقي وحدة وتكرار التكنو. في نفس الوقت، واحدة من الستات قاعدة على كرسي ، مغطية وشها وبتتمايل مع الإيقاع. أم عبير فضلت تفقر زي ما بيسموها حوالي تلت ساعة

(موسيقى الزار أسرع)

 في آخرها كان الريس أحمد بيتحرك بالدف بتاعه قدامها، كأنهم بيرقصوا مع بعض، وهو مركز معاها عشان يعلي الإيقاع مع حركتها لحد ما الإيقاع علي على الآخر وسرعة تحركاتها بتعلى معاه، 

(موسيقى الزار تعلو وتتوقف في خلفية الكلام)

في الآخر شاورتله بإيدها على صدرها فعرف إنها أخدت كفايتها ووقف الموسيقى

نادين: كنا جايين خايفين شوية وانفاجئنا إن الجو كان احتفالي وسعيد جداً. الموسيقى اللي عمالة تعلى وتفاعل الستات اللي كانوا في قمة الاندماج معاها خلينتنا قاعدين بنتحرك معاهم إحنا كمان و مشينا واحنا حاسين بجزء من النشوة والسعادة اللي حسوا بيها الستات اللي عملوا الزار.

جزء من الفرق بين الفكرة المنتشرة عن الزار والحقيقة دي هو المبالغة الدرامية في الأفلام بس جزء تاني هو إن فعلاً طقوس الزار بقيت أخف بكتير من زمان، الستات مكانوش لابسين مثلاً لبس مخصوص ولا استخدموا البخور أو الشمع أو الأضحية زي الزار الأصلي، بشكل عام التركيز على البعد المتعلق بالأرواح بقى أقل كتير. 

الستات بعد الزار كانوا منتعشين ومبتسمين، كإنهم  في حالة من النشوة. وكانوا حاسين أو مصدقين  بأن التعب الجسدي اللي كانوا بيعانوا منه شبه بيختفي. 

 الواحد بيبقى جاي تعبان وعيان.. بس بنسمع صوته احنا، سبحان الله يعني..بنخف ذي مانتي شفتي كدة.  

 طب وامتى بتقرري انك توقفي وتتحركي معاه؟

 لوحدينا كدة، أول هو الندى ما تيجي، اول ما يمسك التار جسمك انت لوحدك كدة بينمّل كدة هو وتقومي لوحديكي، حركاتك بقى انت ديا هو ربنا اللي بيبقى حاسس بيها، مش انت.

انت مش حاسة بنفسك، مش حاسة انك انت بتعملي ايه ولا حاجة، بس ايه؟ بتحسي بقى براحة، والحمد لله يعني.

 كنت عايزة اسألك عن أهمية الحركة في الزار؟ ازاي الواحد بيستخدم جسمه؟ ليه الجسم مهم؟

الريس أحمد: انت سمعتي حضرتك الطبل اللي خدته في الاول، عالهادي، وبعد كدة باخدها مازورة مازورة وبرفع الطبل، بطيّر، خلاص هي جسمها جيه معايا وعايزة زيادة، وأقوم مطيّر بقى في الطبلة، بتقوم هي عاملالي كدة بقى على الصدر، معانها خلاص! وأقوم مبطل الطبل.

هبة: الريس أحمد بدأ يروح مع جدته اللي كانت في نفس المهنة من وهو طفل واشتغل الشغلانة دي طول حياته دلوفتي زباينه بيقواوا إنهم مش بيرتاحوا غير على صوته

في صلة وحلقة ربط قوية ما بين الستات اللي بيحضروا الزار وريس الزار, الصلة بتتكون من بعد اول مرة تحضر واحدة جديدة الزار والريس يقوم بطقوس يعرف منها مشكلتها إيه وإيه الدور المناسب ليها

الريس أحمد: أول واحدة لما بتجيلنا لما بتكون واحدة اول مرة بتيجي بنقعدها وبنقول حاجة اسمها “يا ملوك الارضية، لأجل النبي ترضى عليا” دا بيتورد عليها ال….  جسمها اتهز معايا، حسيت بتنميل في جسمها أبتدي أزود في الطبل وأفضل بقى اغني وأقول، اسمه تحضير دا….

نادين: بحسب المعتقد بتاع أصحاب الزار التعب والأوجاع بيسببها أرواح وزي ما قولنا الأرواح دي عائلات وأنواع، في أول مقابلة الريس أحمد بيكون عليه إنه يعرف نوع الروح اللي لمست المريضة زي ما بيسميها وبناء عليه يعرف يعالجها إزاي. طريقة الاكتشاف لا تخلو من السحر

الريس أحمد: بعد كدة أبص ألاقيها …. راحت ناطرة قدام مني، الجسم فرد قدام مني بقى وصوات وعياط، من هنا انا بعرف بقى، اللبس بقى اللي حصل لها. أسألها بقى، مثلا وانت نايمة بتصحي بالنوم بتلاقي بقع في جسمك؟ خرابيش في جسمك؟ تقولي آه أو لأ، دا بيحصل، المراية ليها خادم حضرتك، الحمام ليه خادم، كدة وهو كذلك… ملوك السما، ملوك الارض، ملوك البحار، كل دا ليهم ملوك.

 جسمها بيجي معايا وبيتهز معايا بزوّد في الطبل، ألاقيها بقى مع الطبل راحت صارخة ومصوتة، فكت منها خالص، بتمشي بقى مجبورة الخاطر، وكل حاجة بقى بأمر الله، وربنا اجعلنا سبب.

 انا برتاح، المريض اللي قدام مني لما بتشغيني، وانا واقف ف بتحسبني بقى في القول اللي انا بقوله، ف بتيجي معايا. أو انا كمان بندمج معاها.

هبة: الستات اللي كانوا حاضرين عند م سيد حاكولنا قصص ممتدة عبر حياتهم بيبرهنوا بيها على قدرة الزار الخاصة جداً 

سيدة 1: بقولك الدكتور حركني في جميع النواحي انه يلاقي الوجع اللي عندي، عارفة ممكن وانا قاعدة دلوقتي الوجع يجيلي لكن وانا نازلة مش حاسة بوجع

سيدة 2:  حاليًا انا بقالي 20 يوم ما بتحركش من السرير، بس عارفة لو نزلت دوري دلوقتي اقعد ساعتين تلاتة وانت ممنوع حد يجي جنبي ولا يلمسني. يعني محدش يسندني ولا حد يجي جنبي، لا راجل ولا ست ولا أي حد، وممكن اقف ساعتين افقر، وأهو انا في البيت محدش قادر وبصرخ وبعيط زي الطفل الصغير من جسمي. 

 طب قوليلي ، كدة مرة مثلا كنت تعبانة تعب معين وجيتي وبقيتي أحسن..

 انا جيت مرة تعبت، نمت زعلانة شوية وجيت تعبانة، جيت تعبانة، بقي دوت، بقي كان هنا… اسألي عم احمد، وعيني كانت قافلة خالص. ف أول ما جيت نزلت عالندهات، عمي أحمد ندالي مرة واتنين وتلاتة بفضل ربنا يعني، الحمدلله.. ورحت عند دكاترة كتير، ما روقتش غير لما جيت هنا عند عمي احمد.. كنت بشرب المية… وما بعرفش اتكلم ولا اي حاجة. ف عم احمد بصراحة ربنا، ربنا يباركله، خفّيت ورجعت…. مشيت اه الحمد لله 

نادين: كتير بينتقدوا الزار باعتباره خرافات أو إنه بيضحك على الستات اللي بتدور على المساعدة وبتصرف فيه كل فبوسها، بس بغض النظر عن المعتقدات والقوى الخاصة، الحاجة الوحيدة اللي نقدر نأكدها هو إن الزار مصدر راحة وسعادة كبيرة جداً للي بيلجأوله 

الريس أحمد: دا العلاج الروحاني بالمزيكا، دا اسمه علاج روحاني بالمزيكا.

شهد: هذه الحلقة من “جسدي” من إعداد نادين شاكن، هبة عفيفي وزينة دويدر، التصميم الصوتي والتأليف الموسيقي لمصمم الصوت محمد خريزات. شكر كبير لكل طاقم الفريق للدعم التحريري، دانا بالوط، هبة فيشر، شهد الطخيم، وأنا شهد بني عودة مضيفة.

برنامج جسدي من إنتاج شبكة كيرنينج كلتشرز

طلب صغير من كل مستمعينا، إذا حبيتو الحلقة شاركونا تقييمكم واتركوا لنا رأيكم. التقييم والرأي بيساهم كتير في إن الناس تلاقينا على منصات بودكاست أكتر. وإذا حبيتو الحلقة شاركوها من أصحابكم وأصدقاءكم، خصوصاً الأصحاب اللي لسه ما اكتشفوا عالم البودكاست. احكولهم عن عالم التدوين الصوتي وعن القصص المتنوعة وعن المحتوى اللي ممكن يلاقوه في هاي المنصات. شكراً للاستماع وإلى اللقاء في حلقة جديدة من برنامج جسدي. 

(تمت – إعلان) 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *